Home / أخبار محلية / ويستمر مسلسل الإنجازات بإقليم النواصر:قطاع التعليم يتعزز بافتتاح 11 مؤسسة تعليمية خلال 2016/2017

ويستمر مسلسل الإنجازات بإقليم النواصر:قطاع التعليم يتعزز بافتتاح 11 مؤسسة تعليمية خلال 2016/2017

_dsc8639أبرز السيد حسن زيتوني عامل لإقليم النواصر، ان التعليم يأتي في المرتبة الثانية بعد قضية الوحدة الترابية، لذا فإن السلطات الإقليمية بمعية المجالس المنتخبة خاصة المجلس الإقليمي، وضعت مخططا بعيدا للمدى يواكب التزايد المهول لعدد ساكنة النواصر سواء المرحلين أو الراغبين في الابتعاد عن ضوضاء المدينة. مضيفا أن الإقليم شهد طفرة نوعية على مستويات متعددة، ساهمت في تحويله إلى إقليم واعد اقتصاديا، وصناعيا، واجتماعيا، وديموغرافيا، نتيجة انخراطه بسرعة في دينامية التطور الحداثي الذي تعرفه بلادنا على أكثر من صعيد.

_dsc8628وشدد عامل الإقليم في كلمة له خلال تر أسه اجتماعا خصص للدخول المدرسي يوم الثلاثاء الأخير بمقر العمالة، على ثلاث محاور أساسية كالأمن المدرسي الذي يعد من أولويات المسؤول الإقليمي، وذلك بخلق لجنة محلية مختلطة قبل 19 من الشهر الجاري مهمتها القيام بزيارات أسبوعية للمؤسسات التعليمية وتنظيف محيطها من المتسكعين ومروجي المخدرات. كما تطرق السيد العامل على مسألة النظافة بمحيط المؤسسات التعليمية وطالب من كل المسؤولين سواء منهم المنتخبين او مديري المدارس بالتعاون من أجل تحسين صورة المؤسسات التعليمية بالاقليم. هذا وشكل نقص في الموارد البشرية في قطاع التعليم النقطة الثالثة في تدخل السيد العامل مطالبا المدير الإقليمي للتربية والتعليم باتخاذ  الإجراءات الضرورية للتعويض هذا النقص.

_dsc8615إلى ذلك، أوضح حسن زيتوني عامل إقليم النواصر، أن السنة الدراسية الجديدة 2016/2017 ستعرف افتتاح 11 مؤسسة تعليمية جديدة، ستساهم في تعزيز البنية التحتية لقطاع التعليم بالإقليم، ومواكبة التطور العمراني السريع الذي يشهده إقليم النواصر، والذي أصبح بدوره يستقطب ساكنة مهمة جديدة، تستوجب من السلطات الإقليمية تهيئ مقعد لكل أبنائها الذين بلغوا السن القانوني للتمدرس، هذا في الوقت  يضيف نفس المتحدث، الذي عرفت فيه سنه 2016، افتتاح 13 مؤسسة جديدة أحدثت منها 8 ابتدائيات تضم 108 حجرة، وإعداديتان بـ 44 حجرة، ثم ثانويتان تأهيليتان بـ 24 حجرة.

_dsc8625وشدد عامل إقليم النواصر الذي ترأس اجتماعا حول التهيؤ للدخول المدرسي، على أن قطاع التعليم بإقليم النواصر، ورغم المجهودات المبذولة، مازالت هناك بعض النواقص، المتمثلة في وجود خصاص في بعض الأطر التعليمية، بالمقابل يسجل العديد من الإيجابيات التي قامت بها نيابة إقليم النواصر، كتقليص الاكتظاظ في الأقسام من 40 إلى أقل من 30 تلميذا في القسم، نتيجة إحداث العديد من المؤسسات التعليمية كل سنة، فضلا عن وجود 42 حافلة مخصصة للنقل المدرسي، تؤمن نقل حوالي 4000 تلميذ عبر تراب الإقليم بفضل الدعم من الخواص، ناهيك عن الدعم المدرسي لمساعدة التلاميذ في إطار المبادرة الملكية المتمثلة في مليون محفظة بشراكة مع القطاع الخاص وبعض المحسنين.

_dsc8617هذا التطور في عدد المؤسسات التعليمية، دفع ما يفوق عن 34.000 تلميذة وتلميذ على مواصلة دراستهم بسلك الابتدائي من خلال وجود 964 حجرة، أي بمعدل 35 تلميذا في الحجرة، في حين أن سلك الإعدادي يوجد به 17.000 تلميذا، بمعدل 40 تلميذ في 365 حجرة، أما عدد تلامذة الأقسام التأهيلية، فقد قارب 10.000 تلميذا موزعين على 247 حجرة.

وبخصوص الدعم المدرسي، فإن هذه العملية، شملت 10.000 مستفيد في سلك الابتدائي، و520 في الإعدادي، فيما بلغ عدد المستفيدين من الداخليات حوالي 100 تلميذ، كما يستفيد من عملية مليون محفظة حوالي 35427 تلميذ في الابتدائي، و1484 في الإعدادي خاصة في الوسط القروي.

_dsc8626ومن اجل تقوية العلاقة بين نظام التربية والتكوين وسوق الشغل وتوطيدها. وتوسيع المسلك المهني في نظام التربية والتكوين وتثمينه، وتقوية فرص دمج الشباب في النسيج الاقتصادي، فضلا على فتح آفاق لخريجي المسلك المهني بتمكينهم من متابعة الدراسة بالتعليم العالي. فقد تم إحداث عدة تخصصات بالبكالوريا المهنية التي عرفت إقبالا كبيرا، حيث إرتفع عدد التلامذة منذ إحداثها سنة 2014/2015  من  29 تلميذ بمؤسسة واحدة وقسم واحد  وشعبة واحدة، إلى 330 تلميذ  في ثلاث مؤسسات  و6 شعب، نسرد منها على الخصوص: صناعة الطيران، والتصنيع الميكانيكي، والصيانة الصناعية، ورسم البناء، وأوراش البناء، ثم الصيانة المعلوماتية والشبكات

_dsc8618ويشار، أن هذا الاجتماع حضره كل من رئيس المجلس الإقليمي و النائب البرلماني ورئيس بلدية دار بوعزة، ورئيس الجماعة الحضرية بوسكورة، ورئيس قسم الشؤون الداخلية ورؤساء المصالح الداخلية والخارجية، ورؤساء جمعيات المجتمع المدني المهتمة بالقطاع.

اترك رد