Home / أخبار محلية / لاعب التنس محمد الزرقطوني يسير نحو التألق والنجومية

لاعب التنس محمد الزرقطوني يسير نحو التألق والنجومية

يسير لاعب التنس المغربي محمد الزرقطوني، بخطوات ثابتة نحو التألق في هذه الرياضة التي فقدت بريقها ونجوميتها، منذ أفول نجم اللاعبين الدوليين السابقين، على غرار كل من يونس العيناوي، وهشام أرازي، وكريم العلمي، واللاعبة فاطمة الزهراء العلمي …، مما دفع الجامعة الملكية المغربية للتنس إلى البحث عن الخلف من خلال الاهتمام بالفئات الصغرى، والشابة، وهي الفئات التي أكدت أثناء مشاركتها في بعض الدوريات الدولية خارج المغرب في السنوات الأخيرة، على أنها قادرة على حمل مشعل هذه الرياضة، وطنيا وعالميا، شريطة تشجيعها، وتوفير الدعم المادي اللازم لصقل موهبتها، وإبراز مؤهلاتها التقنية والبدنية، قصد رفع الراية المغربية خفاقة في المحافل والتظاهرات العالمية.

وفي هذا السياق، يعتبر اللاعب محمد الزرقطوني، المزداد سنة 1999، والمنتمي إلى نادي المحيط بالدارالبيضاء، واحدا من بين هؤلاء الشباب الذين تحدوهم رغبة جامحة في الوصول إلى القمة العالمية في رياضة التنس، التي تتطلب ممارستها التوفر على الإمكانيات المالية اللازمة لبلوغ، وتحقيق الأهداف المنشودة، حيث أن هذا اللاعب الواعد، الذي تدرج في الفئة الصغرى بالنادي المذكور، وعمره لا يتجاوز الخمس سنوات، قبل انتقاله حاليا إلى فئة الشبان، أصبح بفضل مجهوداته، ودعم والده، يحتل خلال الموسم الرياضي الجاري، المرتبة 67 وطنيا في سبورة الترتيب الفردي في فئتي الشبان والكبار، في انتظار تسلقه للمراتب، وتحسين مردوديته التي تتطلب المشاركة في دوريات بارزة خارج المغرب، قصد الاحتكاك بلاعبين دوليين، وكسب المزيد من الخبرة والثقة، بالرغم مما راكمه من تجارب خلال مشاركته في منافسات البطولة الوطنية، والدوريات المحلية والجهوية، والدولية.

اترك رد